الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلالأعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 لاندروفر تعيد صياغة مفهوم الدفع الرباعي

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
killer
مهجول خبير
مهجول خبير
avatar

ذكر عدد الرسائل : 337
الموقع : الامارات
العمل/الترفيه : طالب جامعي
المزاج : مرة مرتاح
تاريخ التسجيل : 06/10/2007

مُساهمةموضوع: لاندروفر تعيد صياغة مفهوم الدفع الرباعي   الإثنين أكتوبر 08, 2007 10:21 pm



تعيد لاندروفر LR2، صياغة مفهوم سيارات الدفع الرباعي. وتتكامل هذه الصفات لطراز LR2 مع تصميمها الديناميكي وشكلها الخارجي المتميِّز ومقصورة ركَّابها الذكية والرحبة بما فيها من وفرة من التقنيات المتطوِّرة.

وتشتمل المزايا التقنية التي توفرها على إمكانية الاختيار بين محرِّكين، أولهما محرِّك بنزين سداسي الأسطوانات على خط مستقيم سعة 3.2 لتر، وثانيهما محرِّك ديزل تيربو رباعي الأسطوانات سعة 2.2 لتر، مزودين بتقنيات متطوِّرة تسمح لهما بتوفير أفضل مستوى من الأداء والاقتصاد في استهلاك الوقود.

تعزيز حيوية الأداء

يوفر محرِّك البنزين الذي تبلغ طاقته 233 حصانا (171 كيلوواط) طراز i6 سرعة قصوى تبلغ 124 ميلاً/ ساعة (200 كلم/ ساعة)، وقدرة تسارع من صفر - 60 ميلاً/ ساعة خلال 8.4 ثوانٍ (صفر - 100 كلم/ ساعة في 8.9 ثوانٍ). وتقطع السيارات المجهزّة بهذا المحرِّك 25.2 ميلاً في الجالون الواحد (100 كلم/ 11.2 لتراً). ويتصل المحرِّك بناقل حركة أوتوماتيكي سداسي السرعات، مزوَّد بتكنولوجيا (كوماند شيفت) الخاصة بلاندروفر التي تسمح بتبديل متزامن للسرعات يدوياً عند الحاجة. كما تم تجهيز السيارة بوضعية قيادة رياضية اختيارية لتعزيز الأداء وجعله أكثر حيوية.

محرِّك ديزل رباعي الأسطوانات

اختارت الشركة محرِّك ديزل رباعي الأسطوانات سعة 2.2 لتر لسيارة فريلاندر2.160 حصانا (118 كيلوواط) وعزماً أقصاه 400 نيوتن/متر (295 رطل/ قدم). كما يستطيع هذا المحرِّك توليد عزم أقصاه 200 نيوتن/متر (148 رطل/ قدم) حين تتراوح سرعة دورانه بين 1000 د.د. (دورة في الدقيقة) وبين 4500 د.د. ويتميز بسلاسة عمله وسرعة تجاوبه وبتطوُّره التقني واقتصاديته في استهلاك الوقود، حيث يسمح للسيارة بالسير لمسافة 37.7 ميلاً بالجالون الواحد (100 كلم/7.5 لترات). ويتوفر للسيارة عادم مزوَّد بفلتر محفَّز اختياري لاستقطاب جزيئات الديزل (cDPF) وضمان تخفيض نسبة التلوث الناجمة عن غازات العادم بشكل أكبر بكثير من السابق. كما يتوفر للسيارة ناقلا حركة جديدان سداسيا السرعات حسب الاختيار، أولهما يدوي والثاني أوتوماتيكي يُستخدم مع المحرِّكات العاملة بالبنزين (وسوف يتوفر ناقل حركة أوتوماتيكي لمحرِّكات الديزل اعتباراً من ربيع عام 2007).

التجهيزات الداخلية

تشكِّل التجهيزات الداخلية تطويراً جذرياً لمقصورة ركَّاب الطراز السابق. فعلى الرغم من أن LR2 لا تفوق سابقتها طولاً سوى بنحو 50 ملم، إلا أنها توفر مساحة أكبر لحركة الرأس والكتفين والساقين في المقاعد الأمامية والخلفية. كما تعزِّز المساحات الزجاجية الواسعة لنوافذ السيارة الشعور بالرحابة وتتكامل مع وضعية القيادة المرتفعة والمهيمنة التي تتميز بها سيارات لاندروفر. كما تم تجهيز السيارة بمقاعد خلفية مصممة بطريقة مقاعد الملاعب الرياضية وتسمح لركاب المقاعد الخلفية بالجلوس في مستوى أعلى من ركاب المقعدين الأماميين، وتمنحهم إطلالة بانورامية على ما يجري حولهم. كما أن المساحة المتاحة في صندوق الأمتعة الخلفي تُعتبر من بين الأفضل في فئتها وتزيد بنسبة 38 في المائة عن الفريلاندر السابقة (حيث توفر حجماً يبلغ 755 لتراً حين تكون المقاعد الخلفية منتصبة بالمقارنة مع 546 لتراً للطراز السابق).

التشغيل دون مفتاح

ومن المزايا والخيارات الأخرى التي تم تجهيز LR2 بها: زر التشغيل دون مفتاح ونظام تثبيت السرعة ومصباحان أماميان يعملان بالزينون وإنارة أمامية تتكيَّف تلقائياً مع الطريق، مسَّاحات زجاج تتسارع تلقائياً حسب غزارة المطر ونظام إنذار أمامي وخلفي للتحكم بالمسافة عند وقف السيارة. كما تم تزويد LR2 بفتحة سقف بانورامية تتألف من قسمين لتعزيز تهوية مقصورة الركاب وبنظام تكييف هواء أساسي للمقاعد الأمامية والخلفية، ونظام دي.في.دي اختياري للملاحة بمساعدة الأقمار الاصطناعية مزود بشاشة ملونة تعمل باللمس. وتشمل خيارات الأنظمة السمعية فائقة التطورالتي تم تجهيز هذه السيارة بها، راديو دي.إيه.بي رقمي مزوَّد بنظام دولبي برولوجيك IIx محيطي معزَّز بـ 12 سماعة وتوصيلات من الألياف البصرية. كما تم تجهيز السيارة قياسياً بمأخذ سمعي إضافي لأجهزة iPods وMP3.

التصميم الخارجي

يتميز تصميم LR2 بمظهره المكتنز وروحه الرياضية. وعلى الرغم من أننا نستطيع تمييز الخطوط الناجحة جداً لتصميم فريلاندر الأصلية بوضوح، إلا أن هذا الطراز يتمتع بفخامة وحجم أكبر من دون أن يفقد روحه الشبابية الرياضية. حيث استلهم فريق تصميم لاندروفر من الخطوط المنحوتة والأسطح الناعمة والبسيطة والعناصر المتداخلة. وقد تكاملت تلك العناصر الثلاثة مع الأبعاد شبه المثالية لهذه السيارة التي تتجسَّد بصفة خاصة في ارتفاعها وطول قاعدة عجلاتها وقِصر مصدَّاتها الأمامية والخلفية، ما منحها الشكل الهادف والمظهر الرياضي الذي أراده المصمِّمون.

لكن كل تلك الاستعارات وعناصر التشابه والابتكارات الملهمة خضعت في النهاية إلى رؤية واضحة للمظهر الذي يجب أن تكون عليه مثل هذه السيارة. فقد توجَّب عليها الاحتفاظ بما تميَّزت به على الدوام من جاذبية قوية للزبائن المعتادين على سيارات صالون ذات أشكال أكثر تقليدية.

ويجسِّد الشكل الانسيابي للزجاج الأمامي والسقف المرتفع والعمود الخلفي والخط الجانبي الناعم، ديناميكية السيارة وأداءها الرياضي على الطرقات الممهدة. كما أسهم العمودان (إيه) و(سي) المصبوغان بلون الهيكل نفسه، بشكل ملموس في منح السيارة شكلها الانسيابي، بالمقارنة مع الأعمدة السوداء لسيارات لاند روفر التي تعطي انطباعاً بوجود (سقف عائم).

ناقل حركة مدمج خفيف الوزن

ويُعتبر ناقل الحركة الأوتوماتيكي سداسي السرعات طراز AWF21، ناقل حركة مدمج وخفيف الوزن يتميز بمنفذ تنفس فريد وبعيد تم وضعه بشكل متعمَّد فوق خط غطس سيارات لاندروفر (500 ملم تحت الماء). وتضمن وحدة تحكم إلكترونية جديدة ومتكاملة سلاسة قصوى في نقل الحركة، وتستخدم تلك الوحدة برامجاً مختلفة لتبديل السرعات تبعاً لنظام القيادة الذي يعتمده السائق: أوتوماتيكي بالكامل أو رياضي أو يدوي بنظام كوماند شيفت، وتبعاً لاستخدام السيارة لأحد البرامج الخاصة بالتجاوب مع تضاريس الأرض. تمت برمجة ناقل الحركة الأوتوماتيكي للعمل في الوضعية الرياضية، بطريقة تسمح بتشغيله بمسننات منخفضة لفترة أطول وبتبديل السرعات إلى الأدنى بشكل فوري للمساعدة في التسارع. ويسمح نظام كوماند شيفت بتبديل السرعات بشكل يدوي متزامن.

وحين يتم تشغيل أحد الأنظمة الخاصة بالتجاوب مع تضاريس الأرض، يعتمد ناقل الحركة أنظمة تبديل سرعة مختلفة تبعاً لنظام القيادة الذي تم اختياره. كما تقوم وحدة التحكم بناقل الحركة بإدارة قفل محوِّل قوة الشدّ، الذي تختلف متطلباته تبعاً للنظام الذي تم اختياره للتجاوب مع تضاريس الأرض.

وقد تم تطوير ناقل الحركة اليدوي سداسي السرعات والمتوفر فقط لمحركات تي.دي4 الديزل، خصيصاً لتلبية متطلبات سيارات لاندروفر.

ديناميكيات القيادة

تم تصميم LR2 بشكل يمنح ركابها الراحة والرفاهية في مختلف الظروف وعلى مختلف الطرقات، وقد ركز مصمِّمو السيارة بصورة رئيسية على تزويدها بمختلف مقوِّمات القيادة المريحة على الطرقات الممهدة، بحيث باتت LR2 تتفوق على العديد من سيارات الصالون الصغيرة والفاخرة، ناهيكم عن سيارات الدفع الرباعي المنافسة لها، بمقاومتها الممتازة للالتواء وهياكلها الفرعية الأمامية والخلفية المعزولة والمثبتة فوق حشايا مطَّاطية ومخمِّدات الصدمات من النوع العريض والعاملة بالغاز ونظام تعليقها المرن ذي الشوط الطويل.

نظام دفع رباعي ذكي

شكَّل تزويد LR2 بنظام نقل حركة دفع رباعي دائم وذكي، عنصراً أساسياً في ريادة هذه السيارة لفئتها في قدرات الدفع الرباعي. ويتميز هذا النظام بتوزيعه المتوازن لقوة الشدّ في الأمام والخلف بشكل مستمر لمواجهة ديناميكية مختلف ظروف القيادة، حيث يتم تزويد العجلات الخلفية بجزء صغير من قوة الشد في ظروف القيادة العادية فوق الطرق المسفلتة مثلاً، لكنه يزوِّدها بكامل الطاقة تقريباً في المناطق الوعرة. ويسمح هذا التوزيع المثالي لقو ة الشدّ بتوفير أقصى درجات التماسك مع الطريق في الظروف الصعبة، في الوقت الذي يخفِّف فيه قوة الشد الخلفية وما ينجم عن ازديادها من فقدان لقوة الدفع وازدياد استهلاك الوقود، في الظروف التي لا تحتاج إلى مثل تلك القوة.

تعديل القوة

وقد تم تطوير نظام الدفع الرباعي بالتعاون مع شركة هالدِكس، التي تتولى تقنيتها الشهيرة والقائمة على وصلة مركزية لتوزيع قوة الشدّ بين العجلات الأمامية والخلفية، تعديل تلك القوة بشكل مستمر بفضل صفيحة فاصل واصل متعدِّدة الوظائف وتعمل هيدروليكياً. غير أن لاندروفر طلبت تزويدها بوصلة مركزية يتم التحكم فيها إلكترونياً لربط الجذع الدافع بالترس التفاضلي الخلفي، بحيث تضمن تعشيق المسنَّنات مسبقاً لدى وقوف السيارة لتخفيف دوران العجلات، وإعادة تعشيقها بسرعة لدى فقدان قوة الشدّ ومن ثم فصلها بسرعة أيضاً من دون التأثير على أنظمة التحكم باستقرار السيارة. كما يقوم هذا النظام بتزويد العجلات بقوة الشد التي تحتاجها في ظروف القيادة في المناطق الوعرة.

كفاءة القيادة في المناطق الوعرة

يعتبر نظام التجاوب مع التضاريس من التقنيات الأساسية التي تميز سيارات لاندروفر وتمنح LR2 قدراتها المدهشة. وتقوم هذه التقنية المجهزة بشكل قياسي في كل طرز LR2 باستثناء الطراز الأساسي، بتكييف استجابة محرك السيارة وعلبة تبديل السرعات فيها ووصلتها المركزية وأنظمة الشاسيه بحيث تواكب تغيُّر تضاريس الأرض، وتعزِّز بالتالي سهولة وراحة القيادة وقوة الشدّ.

ويوفر هذا النظام أربع وضعيات يستطيع السائق اختيار ما يناسبه منها بوساطة قرص تحكُّم دوَّار، وهي:

- وضعية القيادة العامة، التي توفر مجموعة واسعة من القدرات التي تناسب معظم ظروف القيادة فوق الطرقات الممهدة والمناطق الوعرة نسبياً.

- وضعية الأعشاب (الحصى) الثلوج، والمناسبة للقيادة فوق الأسطح الزلقة على الطرقات الممهدة وفي المناطق الوعرة على حدّ سواء.

- وضعية القيادة في المناطق الموحلة والمخدَّدة.

- وضعية القيادة في الأراضي الرملية.
منقوووووووووووووووووووووووووووول
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
لاندروفر تعيد صياغة مفهوم الدفع الرباعي
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: هجوله الرياضه العامه :: قســـــم السيــــــارات-
انتقل الى: